مرحبا بك أخي الزائر، المرجو منك أن تعرّف بنفسك و تدخل المنتدى معنا، إن لم يكن لديك حساب بعد فنتشرف بدعوتك لإنشائه



 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 المصطلح الأصولي على الترتيب الأبجدي

اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : 1, 2  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
الكرمي رحمة
عضو جديد
عضو جديد


عدد المساهمات : 42
تاريخ التسجيل : 03/06/2009

مُساهمةموضوع: المصطلح الأصولي على الترتيب الأبجدي   الأحد 7 يونيو 2009 - 12:18


بـسـم اللـه الـرحـمـان الـرحـيـم
المصطلح الأصولي على الترتيب الأبجدي
تحت إشراف فضيلة الدكتور عبد المغيث الجيلاني حفظه الله ورعاه
إعداد الطالبة رحمة الكرمي
الموسم الجامعي1429-1430ه/2008 ـ 2009م




الحرف

المصطلح

الـتـــعـــريــــــف

















الهمزة

(أ)

الإباحة

تخيير الشارع للمكلف بين الفعل والترك.والمباح هو الفعل الذي خير فيه المكلف.

الإتفاق

ضد الاختلاف وهو اتفاق أئمة المذاهب على حكم ما في مسألة ما،والمراد به الاشتراك في الاعتقاد أو القول أو الفعل

الإجتهاد

في اللغة:بذل المجهود واستفراغ الوسع في فعل من الأفعال.

وفي اصط الأصوليين: بذل المجتهد وسعه في طلب العلم بالأحكام الشرعية بطريق الإستنباط فيما ليس فيه دليل قاطع من نص أو إجماع.لأنه "لااجتهاد مع النص".

الإجماع

لغة هو العزم على الشيئ ،وأيضا هو الإتفاق . وفي اصط الأصوليين :

" هو اتفاق المجتهدين من أمة محمدصلى الله عليه وسلم في عصر من العصور على حكم شرعي بعد وفاته.

الإجمال

هو المجمل؛أسم مفعول من أجمله إذا أبهمه ولم يوضحه.واصط :قيل هو "مالم تتضح دلالته ".وقيل هو :"ماازدحمت فيه المعاني واشتبه المراد اشتباها لايدرك بنفس العبارة،بل لابد من الرجوع إلى الإستفسار ثم الطلب والتأمل ".

وقيل هو:" ما يفتقر إلى البيان من قول أو فعل من جهة دلالته بأن لم تتضح دلالته".

الإستثناء

هو عبارة عن لفظ متصل بجملة لايستقل بنفسه،دال بحرف "إلا" أو أخواتها،على أن مدلوله غير مراد مما اتصل به ليس بشرط ولا صفة ولا غاية.

الإستحسان

لغة من استحسن الشيئ إذا عده حسنا. واصط: هو العدول عن حكم اقتضاه دليل شرعي في واقعة إلى حكم آخر فيها لدليل أقوى من الأول اقتضى هذا العدول.

أو هوعدول المجتهد عن مقتضى قياس جلي إلى مقتضى قياس خفي لعلة انقدحت في عقله،جعلته راجحا على الأول.


عدل سابقا من قبل الكرمي رحمة في الخميس 25 يونيو 2009 - 13:28 عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الكرمي رحمة
عضو جديد
عضو جديد


عدد المساهمات : 42
تاريخ التسجيل : 03/06/2009

مُساهمةموضوع: رد: المصطلح الأصولي على الترتيب الأبجدي   الأحد 7 يونيو 2009 - 12:24




الإستدلال

من طلب الدليل وتكلفه.واصط: ما ليس بنص.. ولا إجماع..ولا قياس.

قال ابن حزم في "الإحكام": هو طلب الدليل من قبل معارف العقل ونتائجه،أو من قبل إنسان يعلم .

الإستصحاب

لغة المصاحبة ، وجعل الشيئ صاحبا ومصاحبا. واصط :استدامة ما كان ثابتا ونفي ما كان منفيا .او هو بقاء الأمر على ما كان عليه ما لم يوجد ما يغيره .

الإستنباط

هو الإستخراج، واصطلاحا :هو فعل المجتهد في الأدلة للإستفادة منها في استخراج حكم شرعي .

إشارة النص

دلالة اللفظ على معنى غير مقصود من سياقه لا أصالة ولا تبعا .

الإصطلاح

هذا اللفظ غير موجود في "علم أصول الفقه"وهو معنى اصطلح من لفظه على المراد في محله .

الأصول

لغة : ما يبنى عليه غيره.واصطلاحا : يطلق على القاعدة الكلية والدليل.

إقتضاء النص

هو دلالة اللفظ على معنى خارج عن منطوق الكلام يتوقف عليه صدقه أو صحته الشرعية أو العقلية .

الأمر

لغة ،مصدر ،بمعنى طلب فعل من أحد. واصطلاحا: اقتضاء فعل حتما على وجه الاستعلاء.

الإنفراد

هو مخالفة المجتهد الواحد أو الإثنين باقي المجتهدين في حكم مسألة أجمعوا عليها.

الأهلية

لغة الصلاحية.واصط : تعرف بقسميها؛أهلية الوجوب وأهلية الأداء. وأساس ثبوت أهلية الوجوب للإنسان هو:الحياة ،وأساس ثبوت أهلية الأداء هو:التمييز،وهو ما يتعلق بالعقل والبلوغ.

أهلية الوجوب هي: صلاحية الإنسان لوجوب الحقوق المشروعة له وعليه.وهي على قسمين :ناقصة وكاملة.

الأهلية الناقصة هي:صلاحية المرء لوجوب حقوقه على الغير دون أن يجب عليه شيئ من حقوق الناس.كالولد في بطن أمه.فإنه يجب له الحقوق على الناس فيستحق الميراث والوصية ولا يجب عليه منها شيئ.

الأهلية الكاملة هي :صلاحية المرء لوجوب الحقوق له وعليه،وذالك بعد أن يولد في الدنيا إلى مماته فيرث ويورث.

أهلية الأداء هي صلاحية الإنسان لأن يطالب بالأداء، ولأن تعتبر أقواله وأفعاله،وترتب عليها آثارها الشرعيةوهي على قسمين :ناقصة وكاملة .

الأهلية الناقصة :هي صلاحية المرء لصدور أفعال يتوقف الاعتداد بها على رأي من هو أكمل منه عقلا كالصبي العاقل. فإنه يصح في حقه بعض ما يعامل به ويعقد عليه،ولابد من أن يأذن وليه بذالك في بعض الأمور.

الأهلية الكاملة :هي صلاحية المرء لأن يعتد بكل ما يصدر منه قولا وفعلا بدون توقف على رأي الغير.

الإيجاب

هو طلب الفعل على سبيل الإلزام. والوجوب هو أثر الإيجاب في فعلا لمكلف. والواجب هو:الفعل المطلوب على هذا الوجه. التفصيل في حرف الواو.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الكرمي رحمة
عضو جديد
عضو جديد


عدد المساهمات : 42
تاريخ التسجيل : 03/06/2009

مُساهمةموضوع: المصطلح الأصولي على الترتيب الأبجدي   الإثنين 8 يونيو 2009 - 4:34




الإيماء

هو اقتران الوصف بالحكم لو لم يكن ذالك الوصف من حيث اقترانه بالحكم لتعليل الحكم به لكان ذالك الاقتران بعيدا تنزه عنه فصاحة الشارع بوضعه الألفاظ مواضعها . والوصف قد يكون ملفوظا ،وقد يكون مستنبطا.

الإستقراء

هو قسمان :1)ـ التام: هو إثبات الحكم في صورة لثبوته في كل الصور . كقولنا : (كل جسم متحيز ) فإنه استقرئت جميع الأجسام فوجدت كذالك .وهو حجة بلا خلاف ، والأكثرون على أنه مفيد للقطع .

2)ـ ناقص :وهو إثبات الحكم في صورة لثبوته في أكثر الصور .

ويسمى عند الفقهاء :إلحاق الفرد بالأعم الأغلب . ، كقولنا ( الوتر ليس بواجب لأنه يؤدى على الراحلة ، ومستند ذالك -( يعني :إنما يؤدى على الراحلة النوافل دون الفرائض ـ الاستقراء .

الإلهام

هو مما قيل إنه من الأدلة ؛ وهو إيقاع شيئ في القلب يثلج له الصدر ، أي يطمئن . وهو من خواص الأصفياء .

وقال أبو زيد من الحنفية :الإلهام ما حرك القلب بعلم يدعوك على العمل به من غير استدلال بآية ولا نظر في حجة .قال الأمام السمعاني قي قواطع الأدلة : والذي عليه الجمهور : أنه ليس بحجة .ولايجوز العمل به إلا عند فقد الحجج كلها في باب ما أبيح له عمله بغير تعلم علم .

الإجماع السكوتي

هو أن يقول بعض المجتهدين حكما ، ويسكت الباقون عن موافقته ومخالفته ،مع بلوغه لكلهم ، ومضي مهلة النظر عادة .


عدل سابقا من قبل الكرمي رحمة في الخميس 25 يونيو 2009 - 13:32 عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الكرمي رحمة
عضو جديد
عضو جديد


عدد المساهمات : 42
تاريخ التسجيل : 03/06/2009

مُساهمةموضوع: المصطلح الأصولي على الترتيب الأبجدي   الإثنين 8 يونيو 2009 - 4:35



حرف الباء

( ب )


البدعة

لغة :هي اسم هيئة من الإبتداع، وهي كل شيئ أحدث من غير مثال سابق،سواء كان محمودا أو مذموما.

وشرعا: ما خالفت أصول الشريعة ولم توافق السنة. لابد من التفصيل.

البطلان

يقابل معنى الصحة ،وله معنيان :أحدهما: أن يراد به عدم ترتب آثار العمل عليه في الدنيا كما نقول في العبادات:" إنها غير مجزئة وغير مبرئة للذمة ولا مسقطة للقضاء. والثاني: عدم ترتب آثار العمل عليه في الآخرة وهو الثواب.

البيان

لغة :الإظهار والإيضاح. واصط: هو ما يتضح به مراد المتكلم.والبيان يحصل بالقول والفعل.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الكرمي رحمة
عضو جديد
عضو جديد


عدد المساهمات : 42
تاريخ التسجيل : 03/06/2009

مُساهمةموضوع: المصطلح الأصولي على الترتيب الأبجدي   الإثنين 8 يونيو 2009 - 4:37











حرف التاء

(ت )

التأويل

لغة :بيان ما يؤول إليه الأمر. واصط: هوصرف اللفظ عن ظاهره بدليل.وهو غير التفسير.

لأن التفسيرهو:تبيين المراد بدليل قطعي من الشارع نفسه؛ولهذا فهو لا يحتمل أن يراد غيره.

والتأويل هو: تبيين المراد بدليل ظني بالإجتهاد ،وليس قطعيا في تعيين المراد،ولهذا يحتمل أن يراد غيره.

التحسينيات

معناها الأخذ بما يليق من محاسن العادات وتجنب الأحوال المدنسات التي تأنفها العقول الراجحات.

التعادل

هو التساوي ،واصط: هو استولء الأمارتين.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الكرمي رحمة
عضو جديد
عضو جديد


عدد المساهمات : 42
تاريخ التسجيل : 03/06/2009

مُساهمةموضوع: المصطلح الأصولي على الترتيب الأبجدي   الإثنين 8 يونيو 2009 - 4:38












حرف التاء

(ت )

التأويل

لغة :بيان ما يؤول إليه الأمر. واصط: هوصرف اللفظ عن ظاهره بدليل.وهو غير التفسير.

لأن التفسيرهو:تبيين المراد بدليل قطعي من الشارع نفسه؛ولهذا فهو لا يحتمل أن يراد غيره.

والتأويل هو: تبيين المراد بدليل ظني بالإجتهاد ،وليس قطعيا في تعيين المراد،ولهذا يحتمل أن يراد غيره.

التحسينيات

معناها الأخذ بما يليق من محاسن العادات وتجنب الأحوال المدنسات التي تأنفها العقول الراجحات.

التعادل

هو التساوي ،واصط: هو استولء الأمارتين.

التعارض

لغة: المعارضة؛أي تقابل شيئين بحيث يمنع وجود أحدهما وجود الآخر منهما.

الترجيح

هو تقوية أحد الطرفين على الآخر فيعلم الأقوى ويعمل به ويطرح الآخر. أي تصحيح الصحيح وإبطال الباطل.

التقليد

لغة:هو وضع الشيء في العنق مع الإحاطة به.واصط :هو قبول قول الغير من غير حجة ملزمة .

التكليف

هو تطلب فعل شيء أو تركه ،أو هو إباحة الفعل والترك للمكلف.

تخريج المناط

معناه : استخراج ما نيط به الحكم .أي أن الفقيه يبذل جهده من أجل تحصيل العلة الشرعية التي لانص عليها ولا إجماع .

مثال:أن يحكم بتحريم في محل ،ولايذكر إلا الحكم والمحل،ولا يتعرض لمناط الحكم وعلته،كتحريم شرب الخمر، فنستنبط المناط بالرأي والنظر ، فنقول :حرمه لكونه مسكرا ،وهو العلة،ونقيس عليه النبيذ ، وغيره من المسكرات .

تنقيح المناط

معناه : بذل المجتهد وسعه من أجل تهذيب ما نيط به الحكم من أوصاف لادخل لها في العلية، أو لا تصلح أن تكون علة حتى يتسع الحكم .مثاله : إيجاب العتق على الأعرابي،حيث أفطر في رمضان بالوقاع على أهله .

فاستخلص الفقهاء من هذا الحكم أن المواقعة وانتهاك حرمة رمضان هي علة الكفارة،وليست باقي الأوصاف الأخرى، ككون المواقع أعرابيا ،أو كونه قال هلكت إلى غير ذالك من الأوصاف الأخرى .

تحقيق المناط

هو أن يبذل الفقيه وسعه لبيان تحقق العلة التي ورد بها نص أو إجماع في واقعة أخرى ، لإعطائها نفس حكم الأصل .

مثاله : قوله تعالى:{ والسارق والسارقة فاقطعوا أيديهما } فعلة القطع هي السرقة ،وهذا يعني أن الحد لايقام إلا بعد تحقيق المناط ،وهو اتلتأكد من وجود من يصدق عليه اسم السارق ليطبق عليه حكم القطع .

التنبيه والإيماء على العلة

ذكر الصفة قبل الحكم : كقوله تعالى :{ قل هو أذى فاعتزلوا النساء في المحيض}.ـ أن يجيب عن المسألة بذكر نظيرها .كقوله صلى الله عليه وسلم :"أرأيت لو تمضمضت" .


عدل سابقا من قبل الكرمي رحمة في الخميس 25 يونيو 2009 - 13:35 عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الكرمي رحمة
عضو جديد
عضو جديد


عدد المساهمات : 42
تاريخ التسجيل : 03/06/2009

مُساهمةموضوع: المصطلح الأصولي على الترتيب الأبجدي   الإثنين 8 يونيو 2009 - 4:41



حرف

( ج

الجمع

لغة :هو تأليف المفترق،واصط: هو بيان التوافق بين الأدلة الشرعية سواء كانت عقلية أو نقلية، وإظهار أن الإختلاف غير موجود بينهما حقيقة،سواء كان ذالك بتأويل الطرفين أو أحدهما.(وطريقة الجمع في التفصيل).




حرف الجيم

( ح )

الحاجيات

هي ما يحتاج إليه من حيث التوسعة ورفع الضيق المؤدي في الغالب إلى الحرج والمشقة اللاحقة بفوت المطلوب.

الحاكم

هو مبحث من مباحث الحكم ،والحاكم هو الذي يصدر عنه الحكم.،والحاكم في الشريعة هو الله عز وجل .

الحرام

هو ما طلب الشارع الكف عنه على وجه الحتم والإلزام،فيكون تاركه مأجورا مطيعا ،ويكون فاعله آثما عاصيا .

الحرج

هو الضيق،وقد نزه الله عز وجل دينه عن الحرج .

الحسن والقبح

يراد بهما ملائمة الطبع ومنافرته ،وكون الشيئ صفة كمال أنقصان ،وهما به بهذين المعنيين عقليان .

وقد يراد بهما : كون الفعل موجبا للثواب والعقاب والمدح والذم..

الحقيقة

كل لفظ يستعمل بمعناه الموضوع له .وهي ثلاثة أنواع:الحقيقة اللغوية، الحقيقة الشرعية، الحقيقة العرفية .

فالأولى هي: اللفظ المستعمل في معناه اللغوي الموضوع له،كالشمس والقمر،فهذه الألفاظ موضوعة لغة لهذه الأجرام المضيئة المعروفة والثانية هي :اللفظ المستعمل في معناه الشرعي،أي في المعنى الذي أراده الشرع؛كالصلاة الحج للعبادات المخصوصة المعروفة .

والثالثة هي :اللفظ المستعمل في معناه العرفي،أي في المعنى الذي جرى عليه العرف.

الحكم

هو خطاب الله تعالى المتعلق بأفعال المكلفين:بالاقتضاء أو التخيير أو الوضع .والمقصود بالخطاب كلامه مباشرة وهو القرآن أو بواسطة وهو ما يرجع إلى كلامه من سنة أو إجماع ..وسائر الأدلة التي نصبها الشارع لمعرفة حكمه.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
mighis
عضو
عضو
avatar

عدد المساهمات : 84
تاريخ التسجيل : 26/04/2009

مُساهمةموضوع: رد: المصطلح الأصولي على الترتيب الأبجدي   الإثنين 8 يونيو 2009 - 14:51

مشكورة الأخت رحمـــــــــــة على افادتك الطلبة
وأدعو الله العلي القدير أن يوفق كل الطلبة لاجتياز هذا الإمتحان بنجاح
وأدعوه تعالى أن ننجح في اجتياز الإمتحان الأكبر
فلنستعد لذلك اليوم كما نستعد ليوم
16 يونيو
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
هدى
المدير
avatar

عدد المساهمات : 131
تاريخ التسجيل : 05/07/2008
العمر : 29

مُساهمةموضوع: رد: المصطلح الأصولي على الترتيب الأبجدي   الثلاثاء 9 يونيو 2009 - 3:55


السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته
.. مصطلحات مهمة جدا يجب حفظ معانيها وضبطها
:::::
:::
:
موضوعك مهم ورائع أختي رحمة
بارك الله فيك

_________________
قال تعالي: (وَالَّذِينَ يُؤْذُونَ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ بِغَيْرِ مَا اكْتَسَبُوا فَقَدِ احْتَمَلُوا بُهْتَاناً وَإِثْماً مُبِيناً)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.islamyat-nador.on.ma
نوال اليعقوبي
مشرفة


عدد المساهمات : 84
تاريخ التسجيل : 20/04/2009

مُساهمةموضوع: رد: المصطلح الأصولي على الترتيب الأبجدي   الجمعة 12 يونيو 2009 - 10:00

رااااائعة هي أول مشاركاتك اختي الغالية رحمة نورت المنتدى بوجودك النير فأهلا وسهلا ومرحبا بك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الكرمي رحمة
عضو جديد
عضو جديد


عدد المساهمات : 42
تاريخ التسجيل : 03/06/2009

مُساهمةموضوع: المصطلح الأصولي على الترتيب الأبجدي   الخميس 25 يونيو 2009 - 12:38



حرف الخاء

( خ )

الخاص

لغة :هو المنفرد،واصط : هو لفظ وع لمعنى واحد على الإنفراد.

الخفي

هو ضد الظاهر،وهو اللفظ الذي يدل على معنى دلالة ظاهرة ،ولكن تناول اللفظ لبعض أفراده فيه شيئ من الغموض والخفاء تحتاج إزالته إلى النظر والتأمل.

الخلاف والاختلاف

علم باحث عن وجوه الاستنباطات المختلفة من الأدلة الإجمالية أو التفصيلية ،الذاهب في كل منها طائفة من العلماء .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الكرمي رحمة
عضو جديد
عضو جديد


عدد المساهمات : 42
تاريخ التسجيل : 03/06/2009

مُساهمةموضوع: المصطلح الأصولي على الترتيب الأبجدي   الخميس 25 يونيو 2009 - 12:41



حرف الدال

( د )

دلالة النص

هي أحد أقسام كيفية دلالة اللفظ على المعنى،والمراد بها:"دلالة اللفظ على أن حكم المنطوق ،أي المذكور في النص ثابت لمسكوت عنه لاشتراكهما في علة الحكم التي تفهم بمجرد فهم اللغة.

الدليل

لغة: مافيه دلالة وإرشاد إلى أي أمر من الأمور،واصط : هو ما يمكن التوصل بصحيح النظر فيه إلى المطلوب خبري .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الكرمي رحمة
عضو جديد
عضو جديد


عدد المساهمات : 42
تاريخ التسجيل : 03/06/2009

مُساهمةموضوع: المصطلح الأصولي على الترتيب الأبجدي   الخميس 25 يونيو 2009 - 12:42



حرف الراء

( ر )

الراجح

ضد المرجوح،وهو ما ترجح اعتباره قولا وعملا في الأحكام المتعارضة.

الرخصة

هي حكم مبني على عارض وعذر مشروع في أحوال خاصة للتخفيف عن العباد أصحاب العوارض والأعذار.

أو هي اسم لما أباحه الشارع عند الضرورة ،تخفيفا عن المكلفين ودفعا للحرج عنهم .

الركن

هو ما يقوم به الشيئ كالإقرار والتصديق للإيمان وكالركوع والسجود في الصلاة.

فهو ما كان داخلا في ماهية الشيئ وصحته متوقفة عليه.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الكرمي رحمة
عضو جديد
عضو جديد


عدد المساهمات : 42
تاريخ التسجيل : 03/06/2009

مُساهمةموضوع: المصطلح الأصولي على الترتيب الأبجدي   الخميس 25 يونيو 2009 - 12:44



حرف السين

( س )

السبب

لغة :هو ما يتوصل به إلى غيره، واصط :ما جعله الشارع معرفا لحكم شرعي حيث يوجد هذا الحكم عند وجوده وينعدم عند عدمه. أي ما يلزم من وجوده الوجود ومن عدمه العدم .

السبر والتقسيم

هما أحد مسالك العلة ،السبر :هو الإختبار،والتقسيم :هو حصر الأوصاف المظنون صلاحها لأن يحكم به على شيئ بشيئ.

سد الذرائع

أحد أقساد الأدلة المختلف فيها،الذرائع :جمع ذريعة هي الوسيلة والطريق إلى الشيئ سواء كان هذا الشيئ مصلحة أو مفسدة ،قولا أو فعلا .ولكن غلب إطلاقها على الوسائل المفضية إلى مفسدة .

السنة

هي المصدر الثاني من مصادر التشريع المتفق عليها .والسنة لغة :هي الطريق المسلوكة ،وقيل ؛المحمودة.واصط الفقهاء :تطلق على معنيين :على ما ليس بواجب ـ على ما يقابل البدعة .

وفي اصط الأصوليين :ما أضيف إلى النبي صلى الله عليه وسلم من قول أو فعل أو تقرير.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الكرمي رحمة
عضو جديد
عضو جديد


عدد المساهمات : 42
تاريخ التسجيل : 03/06/2009

مُساهمةموضوع: المصطلح الأصولي على الترتيب الأبجدي   الخميس 25 يونيو 2009 - 12:46

حرف الشين
( ش )
الشارع
اسم لمشرع الأحكام ومنشؤها ،والشارع والحاكم هو: الله عز وجل .
الشرط
لغة:العلامة واللازمة ،واصط :ما يلزم من عدمه العدم،ولا يلزم من وجوده وجود ولا عدم .أي ما يتوقف على وجوده وجود الشيئ.
شرع من قبلنا
هو مجموع الأحكام التي شرعها الله تعالى لمن سبقنا من الأمم، وأنزلها على أنبيائه ورسله لتبليغها لتلك الأمم .
الشريعة
هي ما شرعه الله تعالى على لسان نبيه صلى الله عليه وسلم في الديانة ،وعلى ألسنة الأنبياء عليهم السلام قبله والحكم منها للناسخ .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الكرمي رحمة
عضو جديد
عضو جديد


عدد المساهمات : 42
تاريخ التسجيل : 03/06/2009

مُساهمةموضوع: المصطلح الأصولي على الترتيب الأبجدي   الخميس 25 يونيو 2009 - 12:47


حرف
(ص)
الصحة
صفة ترد على أفعال المكلفين . فإذا وقعت الأفعال مستوفية الأركان والشروط :حكم الشارع بصحتها .
الصريح
لغة :الواضح الخالص من كل ما يشوبه ،واصط : ما ظهر منه المراد ظهورا تاما بالاستعمال.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الكرمي رحمة
عضو جديد
عضو جديد


عدد المساهمات : 42
تاريخ التسجيل : 03/06/2009

مُساهمةموضوع: المصطلح الأصولي على الترتيب الأبجدي   الخميس 25 يونيو 2009 - 12:50


حرف الضاد
(ض)
الضروريات
هي أول أقسام مقاصد الشريعة ،ويراد بها المصالح التي تتوقف عليها حياة الناس وقيام المجتمع واستقراره، بحيث إذا فاتت اختل نظام الحياة .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الكرمي رحمة
عضو جديد
عضو جديد


عدد المساهمات : 42
تاريخ التسجيل : 03/06/2009

مُساهمةموضوع: المصطلح الأصولي على الترتيب الأبجدي   الخميس 25 يونيو 2009 - 12:51


حرف الظاء (ظ)
الظاهر
لغة : الواضح ،واصط :هو الذي ظهر المراد منه بنفسه ،أي من غير توقف على أمر خارجي .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الكرمي رحمة
عضو جديد
عضو جديد


عدد المساهمات : 42
تاريخ التسجيل : 03/06/2009

مُساهمةموضوع: المصطلح الأصولي على الترتيب الأبجدي   الخميس 25 يونيو 2009 - 12:53


حرف العين
( ع)
العام
لغة الشامل المتعدد، واصط : ما وضع وضعا واحدا لمتعدد غير محصور ،مستغرق لجميع ما يصلح له .
عبارة النص
هي دلالة اللفظ على المعنى المتباد فهمه من نفس صيغته ،سواء كان هذا المعنى هو المقصود من سياقه أصالة أو تبعا .
العرف
هو ما ألفه المجتمع واعتاده وسار عليه في حياته قولا وفعلا. والعرف : اعتبره العلماء أصلا من أصول الاستنباط تبنى عليه الأحكام . ولهم في هذا قولان مشهوران ،هما :"العادة محكمة " و" المعروف عرفا كالمشروط شرطا".وهو أنواع :عملي وقولي وصحيح وفاسد .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الكرمي رحمة
عضو جديد
عضو جديد


عدد المساهمات : 42
تاريخ التسجيل : 03/06/2009

مُساهمةموضوع: المصطلح الأصولي على الترتيب الأبجدي   الخميس 25 يونيو 2009 - 12:56


حرف العين
( ع)
العام
لغة الشامل المتعدد، واصط : ما وضع وضعا واحدا لمتعدد غير محصور ،مستغرق لجميع ما يصلح له .
عبارة النص
هي دلالة اللفظ على المعنى المتباد فهمه من نفس صيغته ،سواء كان هذا المعنى هو المقصود من سياقه أصالة أو تبعا .
العرف
هو ما ألفه المجتمع واعتاده وسار عليه في حياته قولا وفعلا. والعرف : اعتبره العلماء أصلا من أصول الاستنباط تبنى عليه الأحكام . ولهم في هذا قولان مشهوران ،هما :"العادة محكمة " و" المعروف عرفا كالمشروط شرطا".وهو أنواع :عملي وقولي وصحيح وفاسد .
العزيمة
لغة :القصد إذا لاكان في نهاية التوكيد ،واصط : هي اسم لما طلبه الشارع أو أباحه على وجه العموم .
وعرفها بعضهم بأنها : اسم لما هو أصل من الأحكام غير متعلق بالعوارض.أو هي الحكم الأصلي لجميع المكلفين لعامة أحوالهم .
العلة
هي الركن الرابع من أركان القياس ،بل هي أساس القياس .
ويراد بها الوصف الموجود في الأصل ،والذي من أجله شرع الحكم فيه،وبناء على وجوده في الفرع يراد تسويته بالأصل في هذا الحكم .
والعلة من حيث كونها حكما وضعيا :هي الوصف الخارجي الذي يؤثر في وجود الشيئ.ولها تعبيرات وأسماء أخرى هي : الباعث ،والمناط ،والدليل ،والموجب ،والمؤثر ،و السبب ،و الحامل ،والمستدعى ،والمقتضى .
العوارض
هي ما يعرض من موانع على الأهلية فتؤثر فيها.وهي على قسمين :
عوارض سماوية :وهي التي لادخل لاختيار العبد في وجودها وهي: الجنون والنسيان ،مرض الموت ،الحيض ،الموت ،العته ،النوم والإغماء ،الصغر ،النفاس.
عوارض مكتسبة:وهي التي لا توجد إلا بصنع العبد واختياره ،وهي :الجهل ،الهزل ، السكر ،الخطأ ،السفه ،الإكراه.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الكرمي رحمة
عضو جديد
عضو جديد


عدد المساهمات : 42
تاريخ التسجيل : 03/06/2009

مُساهمةموضوع: المصطلح الأصولي على الترتيب الأبجدي   الخميس 25 يونيو 2009 - 12:58


حرف الغين
(غ )
غير واضح الدلالة
هو أحد قسمي دلالة اللفظ على المعنى .
وهو اللفظ الذي في دلالته على معناه نوع خفاء وغموض ،فلا يدل على المراد منه بنفسه، بل يتوقف ذالك على أمر خارجي .
وهو على مراتب في الخفاء كما يلي :أعلاه المتشابه ، وأقل منه المجمل ، ثم المشكل ، ثم الخفي .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الكرمي رحمة
عضو جديد
عضو جديد


عدد المساهمات : 42
تاريخ التسجيل : 03/06/2009

مُساهمةموضوع: المصطلح الأصولي على الترتيب الأبجدي   الخميس 25 يونيو 2009 - 13:00


حرف القاف
(ق)
القاعدة
لغة : تطلق على الأساس .واصط :هي قضضية كلية ينطبق حكمها على الجزئيات التي تندرج تحتها ،فنعرف بها حكم هذه الجزئيات.
وأهمها في الشريعة الإسلامية :1الأمور بمقاصدها 2 المشقة تجلب التيسير 3 الضرر يزال 4 اليقين لايزول بالشك 5 العادة محكمة.
القرآن
هو لمصدر الأساسي للتشريع اإسلامي ؛كتاب الله تعالى المنزل على رسول الله صلى الله عليه وسلم ، الكتوب في المصاحف ، المنقول إلينا بالتواتر بلا شبهة ،المتعبد بتلاوته .
القرينة
هي العلامة الصالحة للدلالة على عدم إرادة المعنى الحقيقي للفظ من قبل المتكلم ، وإنما أراد المعنى المجازي .
قول الصحابي
هو أحد أقسام الأدلة المختلف فيها .والصحابي :هو من شاهد النبي صلى الله عليه وسلم ، وآمن به ،ومات على ذالك .
والراجح :أن "قول الصحابي" ـ عند المصنف ـ ليس حجة ملزمة ،ولكن يؤخذ به حيث لانص في الكتاب والسنة ولا إجماع،ولا يوجد في المسلألة دليل آخر معتبر ،ففي هذه الحالة ،يكون الأخذ بقول الصحابي أولى .وقول الصحابي لايخلو من كونه تفسير آية ،أو تبيين حديث ،أو إفتاء في مسألة .
القياس
هو القسم الرابع من أقسام الأدلة المتفق عليها
لغة :يطلق على تقدير شيئ بشيئ آخر ،واصط :هو إلحاق مالم يرد فيه نص على حكمه في الحكم ،لاشتراكهما في علة ذالك الحكم.
أو هو تسوية واقعة لم يرد نص بحكمها ،بواقعة ورد النص بحكمها في الحكم المنصوص عليه؛لتساوي الواقعتين في علة الحكم .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الكرمي رحمة
عضو جديد
عضو جديد


عدد المساهمات : 42
تاريخ التسجيل : 03/06/2009

مُساهمةموضوع: المصطلح الأصولي على الترتيب الأبجدي   الخميس 25 يونيو 2009 - 13:01


حرف الكاف
(ك)
الكناية
لغة :هي أن تتكلم بشيئ وتريد غيره .واصط : لفظ استتر المعنى المراد به بحسب الاستعمال ،ولا يفهم إلا بقرينة ،سواء كان هذا اللفظ حقيقة أو مجازا غير متعارف.كأن يقول الرجل لزوجته :الحقي بأهلك ، وهويقصد الطلاق .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الكرمي رحمة
عضو جديد
عضو جديد


عدد المساهمات : 42
تاريخ التسجيل : 03/06/2009

مُساهمةموضوع: المصطلح الأصولي على الترتيب الأبجدي   الخميس 25 يونيو 2009 - 13:03


حرف اللام
(ل)
اللغة
لغة : هي اللفظ الدال وضعا ،واصط : هي ألفاظ موضوعة بإذاء معانيها ،يعبر بها كل قوم عن معانيها .
اللفظ
اللفظ عند الأصوليين ،بالنيبة للمعنى وعلاقته به ينقسم إلى أربعة أقسام :
القسم الأول :باعتبار وضع اللفظ للمعنى ،وهو بهدا الاعتبار ،خاص وعام ومشترك.
القسم الثاني :باعتبار استعمال اللفظ في المعنى الموضوع له أو في غيره،وهو بهذا الاعتبار حقيقة ومجاز صريح وكناية..
القسم الثالث :باعتبار دلالة اللفظ على المعنى ،أي من حيث وضوح المعنى وخفاؤه من اللفظ المستعمل فيه ،وهو بهذا الاعتبار ظاهر ونص ومفسر ومحكم ،وخفي ومجمل ومشكل ومتشابه .
القسم الرابع :باعتبار كيفية دلالة اللفظ على المعنى المستعمل فيه،وطرق فهم المعنى من اللفظ ،وبهذا تكون دلالة اللفظ على المعنى إما بطريق العبارة أو الإشارة أو الدلالة أو الإقتضاء .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الكرمي رحمة
عضو جديد
عضو جديد


عدد المساهمات : 42
تاريخ التسجيل : 03/06/2009

مُساهمةموضوع: المصطلح الأصولي على الترتيب الأبجدي   الخميس 25 يونيو 2009 - 13:08


حرف الميم
(م)
المانع
هو ما يلزم من وجوده عدم وجود الحكم ، أو بطلان السبب .مثال :الأبوة مانعة من القصاص ،القتل مانع من الإرث .
المباح
لغة :الموسع فيهواصط :مالا يثاب على فعله ولا يعاقب على تركه .والمباح هو: الفعل الذي خير فيه المكلف بين الفعل والترك .
والفرق بينه وبين الإباحة : أن الإباحة هي: أثر الحكم في المكلف ، والمباح هو :الفعل نفسه. ويسمى : المباح طلقا وحلالا وجائزا.
المبهم
لغة :اسم مفعول من أبهمة ، واصطلاحا :هو المجمل ،سيأتي تعريفه قريبا .
المبين
هو نقيض المجمل ، وهو ما يتضح دلالته ،ويدخل فيه الخطاب الذي ورد مبينا ابتداء .
المتشابه
هو ما خفي بنفس اللفظ ولايرجى دركه أصلا ،مثالة :الحروف المقطعة في أوائل السور وآيات الصفات ونحو ذالك .
المجاز
لغة : إما مصدر ميمي ،بمعنى الجواز ،أي الانتقال من حال إلى غيرها .وإما اسم مكان منه :بمعنى موضع الآنتقال .
واصط : هو اللفظ المستعمل في غير ما وضع له لعلاقة بينهما وقرينة تمنع من إرادة المعنى الحقيقي للفظ .
المجتهد
هو من بذل جهده ، واستفرغ ما في وسعه لإدراك حكم شرعي .وهو من يحوي علم الكتاب ووجوه معانيه ،وعلم السنة بطرقها ومتونها ووجوه معانيها ،ويكون مصيبا في القياس ، عالما بعرف الناس ، والمجتهدون طبقات .أعلاهم درجة :فقهاء الصحابة ، وفقهاء التابعين : كسعيد بن المسيب ،وإبراهيم النخعي .والفقهاء المجتهدون : مثل جعفر الصادق ،وأبو محمد الباقر ،و أبو حنيفة و مالك والشافعي وأحمد والأوزاعي والليث بن سعد وسفيان الثوري وأبور ثور غيرهم .
المجمل
لغة : الغير المتضح ،واصط : قيل هو "مالم تتضح دلالته ".وقيل هو :"ماازدحمت فيه المعاني واشتبه المراد اشتباها لايدرك بنفس العبارة،بل لابد من الرجوع إلى الإستفسار ثم الطلب والتأمل ".
وقيل هو:" ما يفتقر إلى البيان من قول أو فعل من جهة دلالته بأن لم تتضح دلالته".
المحرم
هو ما طلب الشارع تركه على وجه الحتم والإلزام .ويسمى أيضا :محضورا وممنوعا ومزجورا ومعصية وذنبا وقبيحا وسيئة وفاحشة وإثما وحرجا وتحريجا وعقوبة .
المحظور
هو المحرم كما مر .
المحكم
لغة : اسم مفعول من أحكمة ؛بمعنى أتقنه .واصط : هو اللفظ الدال على المقصود الذي سيق له ،وهو واضح في معناه لايقبل تأويلا ولا تخصيصا . وضده :المتشابه .
المحكوم به
هو الوصف الذي يتصف به ما يطلب من المكلف فعلا أو تركا كالإيجاب والندب والحرمة والكراهة والإباحة .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
المصطلح الأصولي على الترتيب الأبجدي
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 2انتقل الى الصفحة : 1, 2  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: :::منتديات مسلك الدراسات الإسلامية بالكلية المتعددة التخصصات، سلوان-الناظور::: :: الفصول الدراسية الجامعية :: الفصل الرابع-
انتقل الى: